Home

توسع العمل الهش في موندليز الباكستان مع رفض الادارة التفاوض على وضع الغرباء

11 November 2013 News
Printer-friendly version

تواصل النقابة في مصنع كادبوري موندليز الباكستان حشدها من أجل دعم المطالب للمفاوضات الجماعية حول الوضع المتزايد للعمال العرضيين من خلال إجراء الاحتجاجات لمرتين في الأسبوع. الإدارة ترفض بعناد معالجة الوضع المشين لهؤلاء العمال، والذين تصفهم بأنهم "غرباء" من خلال التفاوض و المساومة .

 

قام المصنع بتركيب معدات جديدة لزيادة الطاقة الإنتاجية، ولكن مع إبقاء عدد العمال الدائمين في المصنع على 50 عاملا. بينما يوجد الآن 525 من العمال المتعاقدين محرومون من الأمن الوظيفي ويعملون بمستويات متدنية من الأجور وظروف العمل، ويعمل أكثر من 200 من هؤلاء العمال في وظائف التصنيع الأساسية.

في يوم 7 نوفمبر قامت النقابة بدمج اجتماع هيئتها العامة مع الاحتجاج خارج بوابات المصنع، وقام خيستا رحمن وهو نائب الأمين العام لنقابة عمال الأغذية المنتسب للـ IUF بالتأكيد لأعضاء النقابة على الدعم المستمر والاستعداد لتنظيم جولة أخرى من أعمال الاحتجاج على الصعيد الوطني.