Home

الاتحاد العام التونسي للشغل في طليعة المقاومة في تونس

17 August 2013 News
نسخة للطباعة

منذ اغتيال نائب البرلمان المعارض محمد براهمي في نهاية يوليو (بعد شكري بلعيد، وبهذا يكون السياسي المعارض الثاني الذي يقتل هذا العام) والتونسيون يحتجون بالآلاف مطالبين بحل المجلس الوطني التأسيسي. الاتحاد العام التونسي للشغل UGTT  و600،000 من أعضائه كانوا دائما متواجدين في طليعة هذه الاحتجاجات.

 

بدأت المحادثات يوم الاثنين 12 أغسطس، بين رئيس حزب النهضة الاسلامي الحاكم والأمين العام للـUGTT، حسين عباسي، بعد أن دعا المتحدث باسم المجلس التأسيسي لإجراء مفاوضات بين الاتحاد العام التونسي للشغل والحكومة كوسيلة لوضع حد للأزمة السياسية.

 

قام الاتحاد العام التونسي للشغل، وبالتعاون مع العديد من منظمات المجتمع المدني، بتنظيم مظاهرة لصالح الحفاظ على المكاسب التي تم تحقيقها في مجال حقوق المرأة وذلك في يوم الثلاثاء 13 أغسطس، والذي يصادف الذكرى السنوية لصدور قانون الأحوال الشخصية في عام 1956، والذي ضمن الحقوق القانونية للمرأة التونسية.