Home

إيران: أربعة أشهر بدون أجور! عمال معمل "هافت تابه" للسكر ينفذون إضرابات ومظاهرات

6 December 2017 Urgent Action
نسخة للطباعة

نفذ عمال مجمع معمل ومطحنة "هافت تابه" العملاق لقصب السكر في مدينة "شوش" في الثاني من كانون الأول / ديسمبر موجة جديدة من الإضرابات والمظاهرات وذلك بعد مرور أكثر من أربعة أشهر على عدم تسلمهم أية أجور أو مكافآت. ولأن العمال وأسرهم باتوا جوعى فإنهم بحاجة إلى دعمكم.

دائما ما اضطر عمال معمل "هافت تابه" للنضال من أجل الحصول على أجورهم ورواتبهم التقاعدية وحقوقهم. وقد شكلوا في عام 2008 نقابة مستقلة منتسبة إلى الـIUF وذلك في أعقاب إضراب دام 42 يوما للمطالبة بالحصول على مستحقاتهم المتأخرة منذ فترة طويلة. وفي شهر حزيران / يونيو من هذه السنة نفذ العمال مرة أخرى إضرابات توقف عن العمل ومظاهرات للمطالبة بالحصول على مؤخر أجورهم حتى أربعة أشهر. واستجابة لحملتنا الدولية تم تسوية قضية الأجور المتأخرة بشكل جزئي، حيث بقي العمال المؤقتون مستحقين لأجور عن شهرين من العام 2016. ولم يحصل العمال على أجورهم منذ 11 تموز / يوليو، بل ويواجه العديد من العمال تهما جنائية تتعلق باحتجاجاتهم السابقة على عدم تسلمهم لأجورهم.

وقد عانى القادة النقابيون من الاعتقال والحبس والوضع على اللوائح السوداء. ويتعرض العمال ونقابتهم للقمع والتهديد بإغلاق المؤسسة التجارية التي يعملون بها كلما تظاهروا للمطالبة بأجورهم ورواتبهم التقاعدية وحقوقهم. وعندما قام أحد العمال في معمل "هافت ابه" ويدعى أوبي أغابي حديثا برفع دعوى على الشركة لدى المحكمة بعد حادث خطير تعرض له في مكان العمل ردت الإدارة بفصله عن العمل ومعه 50 شخصا من أقاربه أو ممن يحملون نفس اسم العائلة.

وقد ساءت الظروف في معمل "هافت تابه" منذ تخصيص الشركة استنادا إلى صفقة الخصخصة الغامضة المبرمة عام 2015. وتم تعليق المكافآت التقاعدية لعجز الشركة عن دفع ما يترتب عليها إلى صندوق الضمان الاجتماعي الحكومي.

ويطالب عمال "هافت تابه" بالحصول على كامل مستحقاتهم من الأجور والمكافآت المتأخرة، والاعتراف بالنقابة كممثل شرعي للعمال، وإعادة العمال المفصولين بغير وجه حق وعودة الشركة لملكية الدولة.

أنقر هنا الأسفل لتوجيه رسالة إلى السلطات الإيرانية دعما لمطالب العمال.